الداخلية السعودية تكشف هوية الانتحاريين في هجومي المسجد النبوي والقطيف

الداخلية السعودية تكشف هوية الانتحاريين في هجومي المسجد النبوي والقطيف
| بواسطة : Admin | بتاريخ 9 يوليو, 2016

علنت وزارة الداخلية السعودية أنها كشفت هوية الانتحاريين في هجومي المسجد النبوي والقطيف، موضحة أن “هوية منفذ الجريمة الإرهابية عند المسجد النبوي هو نائر مسلم حماد النجيدي البلوي سعودي الجنسية (26 عاما) ولديه سابقه تعاطي مخدرات”.
وكشفت في بيان أن “منفذي التفجير الإرهابي بمحافظة القطيف هم عبدالرحمن صالح محمد العِمِر (23 عاما)، ممن سبق إيقافهم لمشاركته في تجمعات غوغائية تنادي بإطلاق سراح الموقوفين في قضايا إرهابية، إبراهيم صالح محمد العِمِر (20 عاما) وعبدالكريم إبراهيم محمد الحسِنِي (20 عاما) وجميعهم لم يستخرجوا بطاقات الهوية الوطنية”.
وأوضحت أن “فحص العينات المرفوعة من مخلفات الانفجارين تبين وجود آثار مادة النيتروجلسرين المتفجرة وهي مماثلة للمادة التي ضبطت آثارها بحادث الانفجار بمواقف السيارات بمستشفى سليمان فقيه بجدة ولا تزال الجهات المختصة تستكمل الفحوص ذات العلاقة بذلك”، معلنة أنه “جرى على خلفية الجرائم الإرهابية التي وقعت بالمدينة المنورة ومحافظتي جدة والقطيف القبض على 19 متهماً ممن توفرت أدلة وقرائن على علاقتهم بها منهم 7 سعوديين و12 من الجنسية الباكستانية”، مؤكدة أن “الجهات الأمنية لا تزال تباشر مهامها في التحقيق بتلك الجرائم وسيصدر بيان إلحاقي بالمستجدات”.